الحدث نيوز - بغداد
أكد قائد شرطة محافظة ديالى اللواء الركن جاسم السعدي، السبت، أن الوضع الأمني في ناحية أبي صيدا شمال شرقي قضاء ب‍عقوبة تحت السيطرة، نافياً الأنباء التي تتحدث عن تعرض مقرات أمنية إلى عمليات إستهداف.

وقال السعدي في حديث لـ الحدث نيوز، إن "الوضع الأمني في ناحية أبي صيدا(30كم شمال شرق بعقوبة) تحت السيطرة ولدنيا تنسيق مباشر مع زعامات عشائرية من أجل التهدئة والاستقرار".
نائب عن ديالى يحذر من "انفجار دامي" في منطقتين بالمحافظة
شرطة ديالى تعلن حسم 20 نزاعاً عشائرياً بالمحافظة خلال ثمانية أشهر


ونفى السعدي، "ما تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي بشأ، تعرض مقرات أمنية إلى عمليات استهداف مباشر"، مؤكداً أن "النزاعات العشائرية تمثل تهديداً مباشراً للأمن الداخلي ونسعى إلى بايجاد حلول عاجلة لها وفق اطار يضمن الامن المجتمعي وينهي حالة التوتر".

وكان مصدر أمني كشف، صباح اليوم السبت (27 آب 2016)، عن إستنفار القوات الأمنية في ناحية أبي صيدا مع تجدد النزاعات العشائرية في ساعة متاخرة من مساء يوم أمس.

وتعاني أبي صيدا من النزاعات العشائرية بشكل متكرر تؤدي في أغلب الأحيان لوقوع ضحايا في صفوف المدنيين.