الحدث نيوز - بغداد
عبر النازحون في مخيم الكيلو 60 غربي مدينة الرمادي عن شكرهم وتقديرهم لمبادرة العلامة الدكتور عبد اللطيف الهميم الاغاثية كونه سباقا ومحبا لفعل الخير وأول المبادرين لإغاثة أهله النازحين .
حيث قالت السيدة ام احمد احدى النازحات من مدينة الفلوجة في المخيم: ان الدكتور الهميم اثبت وكعادته عن وطنيته ومدى حبه واخلاصه للنازحين، حيث كان وما يزال أول المسؤولين الذين يشاركون النازحين معاناتهم والتخفيف عنهم وها هو اليوم يوجه القوافل الاغاثية لتلبية احتياجات النازحين ، داعية المولى عز وجل أن يحفظه ويوفقه لفعل الخير.