الحدث نيوز - بغداد
أظهر مدرب مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو، غضبه العارم خلال مؤتمر صحافي عقب هزيمة قاسية 0-3 أمام توتنهام هوتسبير، وأعاد التذكير بنجاحه سابقاً في إحراز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم ثلاث مرات وطلب المزيد من الاحترام من الصحافيين.

ودخل مورينيو المؤتمر بعد فترة قصيرة من استقبال تحية المشجعين المتبقيين في ملعب أولد ترافورد رغم واقع المرور بليلة حزينة أخرى لبطل إنجلترا 20 مرة.

وقال مورينيو: خسرنا أمام إشبيلية في دور 16 بدوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، وتعرضنا لصيحات الاستهجان لأننا كنا نستحق ذلك اليوم غادر اللاعبون الملعب بعد الخسارة على أرضهم وحصول على تحية لأنهم استحقوا ذلك، لذا سنستمر في المحاولة.

وأضاف: ما هي النتيجة؟ هكذا وأشار بالرقم ثلاثة بأصابعه ما هذا أيضاً؟ هذه الألقاب الثلاثة التي أحرزتها وهو ما يزيد عن باقي 19 مدرباً بالدوري الممتاز معاً أحرزت ثلاثة ألقاب وأحرزوا هم لقبين.. أطلب الاحترام.

وربما أراد مورينيو إظهار المزيد من التحدي للإعلام بعد الخسارة الثانية في أول ثلاث مباريات في الموسم الجديد، وربما يكون مورينيو تأثر بحب المشجعين في أولد ترافورد وعدم انقلابهم ضده.

ورغم ذلك لم يكن بوسع مورينيو الرد على أهم سؤال وهو ماذا سيفعل لعلاج مشكلات خط الدفاع الذي استقبل 6 أهداف في مباراتين، وتعرض لاختراق متكرر من توتنهام في الشوط الثاني؟

وأكد مورينيو قبل انطلاق الموسم أنه يريد التعاقد مع قلب دفاع واحد على الأقل واتضح لماذا أصر على ذلك بعد ظهور 5 مدافعين بشكل متواضع في أول ثلاث جولات.